من الاشياء التي تعمل علي نجاح او فشل المشاريع هي ادارة المشروع نفسها، فكلما كانت ادارة المشروع تتم بشكل صحيح كلما نجح المشروع وحقق الارباح الجيدة، والتوقيت الذي يحدد مدي نجاح ادارتك للمشروع هو العام الاول من الادارة لذلك يجب وضع ادارة المشروع في العام الاول تحت الملاحظة وتدوين جميع ما يتم انجازه في هذا العام من سلبيات وايجابيات، لأن السنة الاولي تعتبر سنة حياة او نهاية المشروع.

4 نقاط تساعدك علي ادارة المشروع في العام الاول:

ادارة المشروع

1. تصميم النظام:

يوجد بعض النقاط التي يجب ان تتخذها في بداية المشروع وفي عامة الاول لكي تتمكن من سير عملية الادارة بشكل صحيح يساعدك علي النجاح في النهاية:

– وضع برانج تدريبية جيدة للموظفين.
– متابعة دفاتر الحسابات بكل دقة.
– التشجيع علي الابتكار.
– تعميم مبدأ عدم مركزية الادارة.
– المحافظة علي ان تكون جودة المنتج اعلي من منافسيك في السوق.
– اقامة علاقات جيدة مع الموردين والموزعين لتسهيل التعاقدات والتساهل في المشكلات.
– الاهتمام بوضع الموظفين.

اذا كنت لن تستطيع تطبيق هذا الامر بشكل جيد فيجب تعيين مدير ذو خبرة يساعد في هذا الامر لضمان نجاح هذة الخطوات الارشادية ومن ثم الدخول للخطوة الثانية.

قد يُهٌمك: 8 ارشادات توفر من خلالها السيولة لشركتك

2. خلق سُمعة لمنتجك:

لكي تستطيع تحقيق النجاحات الكبيرة يجب ان تجعل لمنتجك سُمعه جيدة وان يرضي العميل عن المنتج، لهذا فان اهم شئ في عملية الادارة في العام الاول للمشروع هو التسويق الجيد للمنتج، وكلما رضي العميل عن المنتج كلما زاد استهلاكع له ومن ثم يمكن ان ينتقل هذا الامر الي التسويق المباشر، حيث يمكن لهذا العميل التسويق لمنتجك لبعض اصدقاؤه بسبب تجربتة النجاحة لمنتجك، ويكون هذا كلة عن طريق المزايا والرضي الذي حصل عليهم من خلال منتجك.

ويوجد امور يجب مراعاتها لكي تستطيع خلق سُمعة جيدة لمنتجك ومنها:

– ان تلتزم بوقت محدد لتسليم المنتج، فلا يُفضل التأجيل او التأخير في تسليم المنتج للحصول علي ثقة عملائك.
– يجب ان تتعامل مع العملاء بشكل متوازن بين الجدية والمرح.
– عندما تقدم منتجك للعملاء او تطرحة في السوق يجب ان تكون الطريقة التي تقدم بها المنتج جذابة لكي تتميز عن المنافسين لك في السوق وتجذب العملاء لمنتجك دونًا عن غيرك من المنافسين.
– يجب ان يطمئن العملاء من المنتج قبل شراؤه، لذلك يجب وضع ضمان علي المنتج ليتأكد العميل من جودة المنتج واذا كان فية اخطاء يستطيع ارجاعة او استبدالة وبهذا الامر تستطيع كسب ثقة عملائك.
– يجب استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في التسويق للمنتج، واستهداف الفئة العمرية التي تتناسب مع المنتج الخاص بك.

3. التعامل مع المنافسة والمنافسين:

من الطبيعي ان تجد منافسة لأي منتج جديد يُطرح في السوق، لأنة اذا لم يوجد منافسة فاعلم بان اختيار هذا المنتج خاطئ بسبب عدم احتياج العملاء في هذا السوق لهذا المنتج، ولكن يوجد هناك طرق يمكن اتباعها للتعامل مع المنافسة في السوق، حيث يمكنك تحويل المنافسين لك الي عملاء تجني من خلالهم الارباح.

فيجب النظر فيما لا يقدمة منافسيك في السوق ومحاولة انتاج منتج لا ينافسة ولكن يحتاجة العملاء في هذا السوق ايضًا وبالتالي يمكن ابرام شراكات مع الشركات الاخري في هذا السوق وبهذا تخلق شبكة متكاملة ولا يستطيع احد منافستك ولا يضطر العملاء الي التعامل مع غيرك.

كما يجب الابتعاد عن المنافسة غير الشريقة، فمثلا اذا كان هناك منتج ينافسك فلا تعمل علي تخفيض السعر اكثر من غيرك فهذا سيضرك علي المدي البعيد، وذلك لأن المنافسين سيعملون ايضًا علي تخفيض السعر مثلا او من الممكن ان يخضفوه اقل منك وبالتالي ستعمل انت ايضًا علي تخفيض السعر مرة اخري الي حين وصول السعر الي سعر التكلفة وبعدها الخسارة وبالتالي انخفاض سعر المنتج بشكل كبير ولن يخسر في هذا الامر الا انت والمنافسون بسبب المنافسة غير الشريفة.

4. الانفاق الصحيح:

يجب عمل ميزانية جيدة للمشروع والنظر في الاماكن التي يجب ان تنفق فيها الاموال والتي ستعود عليك بالنفع في المستقبل، لذلك يجب انفاق الاموال في الاماكن الصحيحة ولا تنفق في شئ لن يعود عليك بالنفع فيما بعد، ولذلك الامر هناك بعض الاشياء التي يمكن اتباعها لعمل انفاق صحيح ومنها..

يُهٌمك: هل تريد الادخار وتكوين ثروة جيدة؟ 4 مهارات اساسية تساعدك علي الادخار

– لا تنفق اموالًا لا تساهم في تحقيق ربح مباشر.
– يجب المحافظة علي مواعيد تسديد الرواتب للموظفين، وذلك لأن العمالة هي اساس المشروع فبدونها لن تستطيع الانتاج.
– حاول ان تبدأ في بداية المشروع بمبلغ صغير، لكي تستطيع ان تجد نقاط القوة التي يجب ان تنفق فيها فيما بعد.
– ابتعد عن توقيع عقود ايجار طويلة الاجل.
– حاول ان تبدأ المشروع برواتب قليلة لكي لا تُستنفذ ميزانيتك.

 

شارك وأضف تعليق