كيفية التغلب على مشاكل العمل الحر

انتشر مؤخرًا العمل عبر الإنترنت كشكل من أشكال العمل ، وأصبحت الشركات تضخ استثمارات ضخمة في مواقع العمل عن بعد، بشكل كبير، وبات كلمة موظف حر أو مستقل شيء دارج جدًا ، ولكن لكل شيء مميزات عيوب ، فبالرغم من المميزات الكثيرة للعمل عن بعد عبر شبكة الإنترنت إلا أن هناك عيوب كبيرة ، يجب على المستقل العمل على حلها لتذيل الصعاب أمامه.

مميزات العمل الحر :

  • من أهم المميزات هي الحرية في إختيار مواعيد العمل وأوقاته وقتما تشاء .
  • يتجنب المستقل الوقت الضائع بسهولة مثل وقت الموصلات والوصول للشركة .
  • العمل الحر غير محدد بوقت وتاريخ معين .
  • المستقل هو مدير نفسه .
  • الأرباح العالية .
  • التعامل مع قاعدة كبيرة من العملاء وأصحاب الشركات على مستوى العالم ، مما يكسب المستقل مهارات واسعة ويتعرف على ثقافات عديدة.

ولكن هذه المميزات تحمل العديد من المشاكل،  والتي يجب على المستقل محاولة التغلب عليها لينعم بعمل هاديء خالي من المشاكل :

أولًا مشكلة إدارة الوقت :

كيفية التغلب على مشاكل العمل الحر

يعد تنظيم الوقت من أكثر المشكلات، التي يعاني منها العامل الحر، فإدارة الوقت بالشكل الصحيح، من الأمور التي تساعد على إنجاز العمل، خاصة أن العمل يكون بالمنزل مما يدفع المستقل لتسويف، لذلك الحل الأمثل هو الاستعانة تقنية Pomodoro لإدارة الوقت بشكل صحيح، كل ما عليك فعله هو :

تخصيص ساعة كاملة للعمل ، أو نصف ساعة تركيز كامل مثلا لو كنت كاتب مستقل تخصيص نصف ساعة، وثم الراحة لمدة خمس دقائق على أن تكون الراحة إيجابية، يمعنى عدم فتح مواقع التواصل الإجتماعية، مثلًا التريض أو سقاية الزرع، أو الحركة بالمكان، أو أخذ حمام دافئ أو بارد، أيضًا يمكنك تخصيص عدد معين من ساعات العمل خمس ساعات يوميًا، مثلًا من الساعة السابعة إلى الثانية ظهرًا، مع تخصيص مكان بالمنزل للعمل به.

ثانيًا مشكلة الدخل غير الثابت :

كيفية التغلب على مشاكل العمل الحر

من أكبر المشكلات التي يتعرض لها المستقل هي إدارة المال والدخل غير الثابت، حيث أن العمل أحيانًا يكون مع عملاء متعددين حسب قانون العرض والطلب، ولحل تلك المسألة كمستقل، يمكنك إدخار مبلغ جانبي من أجل الإلتزامات الخاصة بك في حال  ترك العمل والبدء في التعرف على الحسابات الاستثمارية وصناديق الإدخار البنكية والتي تعطي دخلًا ثابتًا، هناك اليوم مواقع للإستثمار عن بعد سواء الإستثمار طويل الأجل أو قصير الأجل ، يمكنك الاستفادة من التالي:

نصائح الاستثمار للمبتدئين
الاستثمار في سوق الذهب

ثالثًا ليس لك كيان رسميًا :

العمل بالشركات والمصالح الحكومية يضمن لك التأمين الصحي والإجتماعي، ولكن العمل الحر لا يضمن ذلك أبدًا، خاصة لعدم وجود نقابات رسمية لذلك في بعض الدول العربية اليوم، فلا يوجد أي كيان فتنعدم مسئولية الشركة أو العميل،  الذي يتعامل معه المستقل عليه ، ولتحقيق كيان نفسي للمستقل يكون ذلك عن طريق الجميعيات الأهلية أو صناديق الإدخار لأهداف معينة كالصحة والتعليم والقروض إلى أخره.

رابعًا ادارة المال :

كيفية التغلب على مشاكل العمل الحر

هي المشكلة الكبرى التي تقابل الغالبية العظمي من المستقلين، ولكنها تقابل المستقلين الجدد بشكل كبير ، وتكمن في كيفية إدارة المال وحسابات البنوك والحسابات الاستثمارية، لابد من التعامل مع أحد البنوك الإلكترونية أولًا تمهيدًا لنقل الأموال لبلدك، لذلك من الأفضل استشارة ذوي الخبرة والاستعانة بالتجارب الشخصية في هذه المسألة.

خامسًا عدم القدرة على التوازن بين الحياة الشخصية والعمل :

كيفية التغلب على مشاكل العمل الحر

بسبب أن العمل بالمنزل لا يرتبط بوقت كما أنه يجني أرباحًا معقولة، لذلك يريد المستقل أن ينتهي من أكبر قدر من العمل المطلوب منه في مدة صغيرة، يشكل ذلك عائقًا كبيرًا للحياة الشخصية للمستقل بعد فترة من الوقت سوف يجد نفسة منعزل تمامًا عن أصدقاءه وعائلته، لذلك عند قرارك بالبدء بالعمل الحر لابد معه من قرارات أخرى، كتحديد أوقات معينة للعمل، والاشتراك في نادٍ رياضي، أو صالة ألعاب رياضية، وتخصيص أوقات للرحلات والترفيه، حتى لا تتحول كل الحياة لوقت للعمل وجني المال فقط.

سادسًا العملاء الجدد :

من أكثر المشكلات التي يواجها المستقلين الجدد أو حتى القدامى، صعوبة البحث عن عملاء جدد أو صعوبة التسويق لنفسك، يمكن التغلب على تلك العقبة خلال التالي:

  • البدء في إنشاء مدونة في مجال عملك مثلًا لو كنت مصمم، ضع عليها جزءًا من أعمالك كتسويق لنفسك.
  • التواصل مع المستقلين الأخرين، ليس شرطًا أن يكون في نفس مجالك، فالمجالات تخدم بعضها البعض.
  • البدء في الاشتراك في شبكات المستقلين الإجتماعية، والمجموعات على مواقع التواصل كالفيس بوك.
  • مشاركة أعمالك مع أصدقاءك من المرجح أن يكونوا عملاء محتلمين لك مستقبلًا.
  • من وقت لأخر تواصل مع عملائك السابقين.

سابعًا مشكلة الشعور بالوحدة :

لو أن لك أصدقاء يعملون في شركات، بالطبع سوف تجد نفسك وحيدًا، ولتغلب على ذلك، ابدأ بحضور فاعليات المستقلين والمؤتمرات التي تعقدها شركات العمل عن بعد من وقت لأخر، والبنوك الإلكترونية أيضًا لتعرف على أشخاص مثلك، بذلك سوف تفقد العزلة الإجتماعية ويكون لك أصدقاء مستقلين مثلك وفي نفس مجالك.

تذكر دائمًا أن كل مشاكل العمل الحر، يمكن التغلب عليها ببعض الحكمة والذكاء..

اضف تعليق